أهالي البارد يسألون: “إحنا مش آثار”؟

بين الحفاظ على الآثار في الجزء القديم من مخيم نهر البارد وطمرها، تُعلّق حياة 35 ألف لاجئ فلسطيني كانوا يظنّون في فترة سابقة، قبل الحرب تحديداً، أنّها حياة مستمرّة.. على بؤسها. ربما، يجدر بهؤلاء المتروكين لحالهم الانتظار بعد، ريثما يتخذ مجلس شورى الدولة قراره النهائي المستند إلى مطالعات الدولة اللبنانية والتيار الوطني الحر ووزارة المال المكلفة بتمويل تكاليف طمر الآثار

راجانا حمية

المقال الكامل

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s


%d bloggers like this: